Connect with us

اوتو كار

تطوير تقنية استشعار جديدة للسيارات ذاتية القيادة

Published

on

وينك- ترجمات

أعلنت شركة Sense Photonicsالأمريكية لصناعة أنظمة رؤية ذكية ثلاثية الأبعاد للمركبات الذاتية القيادة، وقائمةً على تقنية ليدار “استشعار مرئي عن بعد باستخدام نبضات من الضوء”، عن تطويرها تقنية استشعار جديدة.

وقال موقع رويترز الإخباري، إن Sense Photonics، قفزت إلى معركة القيادة الذاتية، بتطويرها تقنية استشعار جديدة، تعتبر ركيزةً أساسيةً للسيارات ذاتية القيادة.

وكشفت الشركة الأمريكية، أنها طوّرت جهاز استشعار ليدار يستخدم ضوء الليزر لمساعدة المركبات ذاتية القيادة في الحصول على رؤية ثلاثية الأبعاد للطريق.

وصممت ابتكارها، بقيادة مديرتها التنفيذية شونا ماكنتاير، والتي شغلت سابقاً منصب المديرة التنفيذية في شركة غوغل.

وأوضحت الشركة الأمريكية، أن تقنيتها الجديدة يمكن أن تستشعر الأشياء في محيطها من مسافة 200 متر “حوالي 650 قدم”.

بدورها أوضحت ماكنتاير، أن تكنولوجيا شركتها، تستخدم مجس حساس للضوء يسمى “ثنائي ضوئي شلالي، حيث مصممة على عدم استخدام أي أجزاء متحركة تقضي على الحاجة لمحاذاة دقيقة من استشعار بواعث الليزر وأجهزة الكشف عنها.

وقالت لموقع رويترز: “سيكون سعر أجهزة الاستشعار الجديدة بمئات الدولارات، وليس بالآلاف، حيث ستستخدم لتطبيقات السيارات ذات الحجم الكبير”، لافتةً إلى بدء التشاور مع عدد من شركات صناعة السيارات، لبدء إنتاجها في عام 2024.

ويعتقد محللو صناعة القيادة الذاتية في المركبات، يمكن أن تصبح تقنية الليدار مكونًا رئيسيًا للمركبات المتطورة في السنوات القادمة، كمكمل للكاميرات وأجهزة الاستشعار القائمة على الرادار.

ويُعد نطاق 200 متراً معيارًا وضعته العديد من شركات الليدار للقيادة على الطرق السريعة، وذلك سعياً منهم للربط مع مصنعي السيارات.

Advertisement
Click to comment

You must be logged in to post a comment Login

Leave a Reply

اوتو كار

الشاحنات بالصين تراقب سائقيها وتوقظهم عندما ينامون.. صور

Published

on

By

وينك- ترجمات

كشف موقع بلومبيرغ إل بي الإخباري، أن شاحنات نقل البضائع في الصين يمكنها مراقبة ما إذا كان سائقيها يحصلون على غفوة أو يسرعون أو يبطئون أثناء القيادة على الطريق، وذلك بفعل اتصالها مع شبكة التحكم في المركبات التابعة لمجموعة G7 العالمية ومقرها العاصمة الصينية بكين، والمختصة بتعزيز التعاون اللوجستي بين مشغلي عمليات شحن البضائع.

وذكر موقع The Star الإخباري، اإن مجموعة G7 تؤدي أعمالاً أكثر من مجرد نقل البضائع عبر الأمة الشاسعة “الصين”، حيث باستخدام تقنية “إنترنت الأشياء” والتي تستخدم في أجهزة الاستشعار عن بعد وأدوات الذكاء الاصطناعي وغيرها من الإلكترونيات، يمكنها توظيف الكاميرات الكاشفة للتعب لاكتشاف القيادة السيئة، والاتصال بأنظمة مساعد السائق المتقدمة، لإرسال تحذيرات حول وجود مساحة غير كافية بين المركبات على الطرق السريع، ووزن البضائع عن متن الشاحنة في الوقت الحقيقي، وذلك لمنع السرقة.

وتهدف مجموعة G7 إلى المراقبة عن بعد لجميع خطوات طوال رحلة الخدمات اللوجستية للمنتج من المستودع إلى التسليم.

وشهد التسوق عبر الإنترنت قفزة هائلة، على إثر تفشي كوفيد 19، نظرًا لأن الناس يلتزمون البقاء في المنزل ويتجنبون الازدحام، حيث قدمت تقنية مجموعة G7 لمراقبة المنتج عن بعد، فرصة إضافية للعملاء بما في ذلك شركة فيديكس الامريكية لخدمات توصيل البريد السريع، وموقع أمازون.كوم للتجارة الإلكترونية، وخدمة البريد الصينية تشاينا بوست، وشركة وول مارت  الأمريكية للبيع بالتجزئة.

من ناحيته أوضح تشاي شيويهون مؤسس G7، أن تقنيتهم باتت أكثر تركيزًا من أي وقت مضى على الأمن في نقل البضائع، كما وتهدف في النهاية إلى جعل الخدمات اللوجستية في نقل البضائع أكثر كفاءة وأقل تكلفة.

ويستفيد المستهلكون أيضًا من ذلك من خلال انخفاض تكاليف المنتجات التي تصلهم في الوقت المحدد وفي حالة أفضل.

ومجموعة G7تأسست عام 2010، وتأخذ اسمها من الطريق السريع في الصين G7 Beijing-Urumqi، وهو أطول طريق صحراوي سريع في العالم، حيث تجمع عددًا كبيرًا من المعلومات الأخرى لأسطول المركبات، بدءًا من عدد مرات استخدام السائقين لهواتفهم المحمولة أثناء سيرهم بمركباتهم على الطريق، إلى عدد مرات التوقف لإعادة تعبئة الوقود، وطرق الدفع الإلكترونية التي يعتمدون عليها.

ويمكن أن توفر تقنيتها أيضًا تحديثات في الوقت الحقيقي لحمولة الشاحنة ودرجة الحرارة، مما يساعد على ضمان الحفاظ على البضائع التي يجب أن تبقى باردة، ليتم تسليمها في أفضل حالة.

كما وتستخدم مجموعة G7 الذكاء الاصطناعي للمساعدة في خفض معدل الحوادث من خلال تحديد ما إذا كان السائقون يفقدون التركيز اعتماداً على وتيرة ترميش أعينهم.

وإذا فشل سلوك السائق في الاستجابة إلى تنبيه رنين، سيجري موظف الخط الساخن للخدمة مكالمة تحثه على أخذ قسط من الراحة.

وصرّح شيويهون من مقر مجموعة G7 ، حيث تعرض شاشة بحجم جدار بيانات وصور في الوقت الحقيقي لحوالي 1.8 مليون مركبة متصلة بمنصة الشركة، قائلاً : “في العشرة أعوام القادمة سوف نجلب حقبة من الرقمنة العميقة في التكنولوجيا، وستكون الإدارة الرقمية والمرئية للخدمات اللوجستية في أساطيل شحن البضائع مساهمتنا التاريخية للصناعة”.

ووفقًا للباحث جيمس تيو المحلل لأخبار قسم الذكاء الصناعي في موقع بلومبيرغ إل بي، شكلت تكاليف خدمات النقل اللوجستية في الصين حوالي 15٪ من التوسع الاقتصادي في عام 2019، مقابل 1% في أوروبا والولايات المتحدة، وهو تناقض يؤكد على ضرورة خفض الصين للنفقات.

وقال تيو: “ينمو الطلب على الخدمات اللوجستية في الصين بسرعة، مدفوعاً بالنمو السريع للتجارة الإلكترونية، حيث أن عدد الطرود التي تتعامل معها شركات الخدمات اللوجستية آخذة في الارتفاع، لذلك هناك حاجة لتحسين الكفاءة من أجل خفض هذه التكاليف”.

An employee programs a router to monitor truck drivers and trailers at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A smart gas pump at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A display of the company’s various artificial intelligence technology on a truck at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Employees work at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A router unit for monitoring freight truck drivers and trailers at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Employees program a smart system for gas pumps at a laboratory at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

An employee looks at video footage captured by the company’s fleet-management device while working on an artificial intelligence system to identify risks of collisions at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A screen shows real-time data of vehicles connected to G7’s fleet-management network at the company’s headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A screen shows real-time data of vehicles connected to G7’s fleet-management network at the company’s headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A unit for monitoring freight truck drivers and trailers at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A screen shows real-time data of vehicles connected to G7’s fleet-management network at the company’s headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

An employee looks at video footage captured by the company’s fleet-management device while working on an artificial intelligence system to identify risks of collisions at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Employees work at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A screen shows real-time data of vehicles connected to G7’s fleet-management network at the company’s headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

The G7 fleet-management app shows a truck’s payload data at the company’s headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

An employee works under a display of the company’s milestones at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

A display of the company’s various artificial intelligence technology on a truck at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Employees work at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Various units for monitoring freight truck drivers and trailers at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

An employee programs a router to monitor truck drivers and trailers at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Various units for monitoring freight truck drivers and trailers at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Various router units for monitoring freight truck drivers and trailers at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Employees work at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

The G7 fleet-management app shows trucks’ gas data at the company’s headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Employees program a smart system for gas pumps at a laboratory at the G7 headquarters in Beijing, China, on Friday, Dec. 12, 2020. Using Internet of Things technology, G7 can employ anti-fatigue cameras to call out bad driving, built-in advanced driver-assistance systems to send warnings about insufficient space between vehicles on highways, and real-time cargo weighing to prevent stealing. Photographer: Gilles Sabrie/Bloomberg

Continue Reading

اوتو كار

كاديلاك إسكاليد 2021 تتميز بتصميم يناسب حجمها.. صور

Published

on

By

وينك- ترجمات

يبدو أن كاديلاك إسكاليد الكبيرة كانت موجودة منذ ذلك الحين إلى الأبد حيث أصبحت منسوجة في المجتمع من خلال مغني الراب والمرافقين الرئاسيين والنقل الفخم في الفندق وكصفيفة للعين في الساحة الأمامية.

كما أنها مناسبة بشكل طبيعي لمنطقة الشرق الأوسط منذ أن هبط الطراز الأول هنا في عام 1999 ، حيث تمزج بين الصلابة والقدرة الكبيرة للركاب والرفاهية الفاخرة.

يرفع التعليق الخلفي من تجربة القيادة

مع ترحيبنا بالجيل الخامس في المنطقة ، صعدت إسكاليد اللعبة بمجموعة كبيرة من الابتكارات التقنية المتشابكة مع تصميم داخلي جديد وعالي الجودة ونظام تعليق معدل لإضافة المزيد من القيمة إلى هذا المزيج.

أخيرًا ، تسير إسكاليد بشكل أفضل بفضل اعتماد نظام التعليق الخلفي المستقل الذي يمنحها أيضًا أرضية مسطحة بالكامل لزيادة المساحة الداخلية. هذا لم يحولها إلى طريق B ، مطارد أوروبي – لأنه لا يزال يتمتع بهذا الشعور الأمريكي المتخبط – ولكن النهاية الخلفية الجديدة شددت تجولها في الممر وتساعد في التعامل مع الحدبات والدوارات الحضرية بسرعة أقل. عندما تشير إلى تغيير الممرات وتحريك عجلة القيادة ، فإن بقية السيارة تتبعها الآن ، وكلها بطول 5.4 متر.

إذا لم تكن رحلات السفاري الصحراوية هي الشيء الذي تفضله ، فإن إسكاليد المبتدئة تلغي نظام الدفع الرباعي ويمكنك الحصول على نسخة بالدفع الخلفي ، لكن جميعها مزودة بمحرك V8 مألوف سعة 6.2 لتر ومدعوم بأحدث جيل ، ناقل حركة أوتوماتيكي بـ 10 سرعات ، موديل الدفع الثنائي يبدأ من النطاق بسعر 325125 درهم.

تصميم داخلي واسع ومحسّن

هناك أيضًا قاعدة عجلات ممتدة إسكاليد ESV التي تسقط بطول 5.8 متر ، لذا فهي ضخمة في الحجم. توفر جميع صفوف المقاعد الثلاثة مساحات كبيرة للبالغين ، مع 40 في المائة إضافية من مساحة الأرجل في الصف الثالث وحمولة كاملة تبلغ 1175 لترًا. مع ذلك ، قم بطي الصف الثالث بشكل مسطح ، ولديك 2665 لترًا ، على غرار شاحنة البيك أب الكبيرة ، ولكن لا يزال يتسع لخمسة مقاعد ، و 4044 لترًا مع طي الصفوف الخلفية. بالنسبة للطراز العادي ، هناك 722 لترًا أكثر منطقية من مساحة الشحن مع جميع المقاعد الثلاثة ، والتي تقول جنرال موتورز إنها تزيد بنسبة 68 في المائة عن الطراز السابق و 3427 لترًا عند طي كل شيء بشكل مسطح.

في حين تم إدخال بعض التحسينات على المظهر الخارجي مع المصابيح الأمامية الجديدة الرفيعة ، إلا أن التصميم الداخلي الجديد تمامًا في إسكاليد حيث ستشاهد أكبر التحسينات ، مع إحساس أكثر حداثة وصقلًا. تهيمن على لوحة العدادات لوحة زجاجية منحنية بشكل جميل مقاس 38 بوصة تضم ثلاث شاشات OLED بدقة 4K ، والتي تدعي كاديلاك أنها الأكبر ملائمة لأي سيارة إنتاج. يستخدم مزيجًا من أدوات التحكم في الشاشة التي تعمل باللمس والأقراص الدوارة للحصول على تجربة بديهية يسهل تعلمها أكثر من بعض منافسيها الأوروبيين.

الصوت القوي AKG هو اسم ستجده عادةً في استوديوهات التسجيل ، لكنهم انغمسوا في عملية JV المربحة مع إحدى الشركات المصنعة للسيارات من خلال الاقتران مع كاديلاك ، لتوفير نظام صوتي مكوّن بالكامل من 36 مكبر صوت. من المستحيل ألا ترى متحدثين أو ثلاثة على الأقل في مجال رؤيتك بغض النظر عن المكان الذي تنظر فيه. اندفاعة ، أعمدة الأبواب ، السقف ، مساند الرأس ، صندوق الأمتعة أو الأبواب – هناك مكبرات صوت والعديد من مضخمات الصوت.

بطبيعة الحال ، مع سيارات الدفع الرباعي من هذا الحجم ، فإن الركاب عاملون بشكل كبير في المعادلة. يتمتع ركاب الصف الثاني بمقاعد فخمة مثل المقاعد الأمامية ويمكن تجهيز ظهور المقاعد بشاشات ترفيه. إلى جانب دعم مدخلات الوسائط النموذجية ، يمكن لهذه الشاشات مشاركة المحتوى بين الشاشات ، وبث الصوت إلى بقية المقصورة ، وتوجيهات الشعاع إلى نظام ملاحة السائق ، وهناك أيضًا اتصال داخلي للركاب الخلفيين للتحدث مع السائق.

ميزات السلامة

تتصدر ميزات الأمان في كاديلاك إسكاليد الرؤية الليلية التي تستخدم التصوير الحراري لرصد الحيوانات أو الأشخاص خارج متناول المصباح. هناك أيضًا نظام ملاحة AI يبث أسماء الشوارع وأسهم الاتجاه مباشرة فوق المنظر من الكاميرا الأمامية التي تظهر على وحدة التحكم الرئيسية. يجعل من المستحيل تقريبًا تفويت منعطف ، بينما لا تضطر أبدًا إلى إبعاد عينك عن الطريق وإرسال خرائط التنقل إلى سلة المهملات.

كما تتوفر ميزة OnStar من جنرال موتورز في بعض أسواق دول مجلس التعاون الخليجي ، حيث تربط السائق بمشغل مباشر في اللحظة التي تكتشف فيها أجهزة استشعار السيارة وقوع حادث.

كما أن لديها الفائض المعتاد من ميزات السلامة النشطة ، بما في ذلك مساعد الركن ، والفرملة في حالات الطوارئ ، واكتشاف المشاة ، والتنبيه من الاصطدام الأمامي ، والحفاظ على الممر مع التحذير من مغادرة المسار.

فاخرة سيارات الدفع الرباعي

بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط ، ستقدم كاديلاك إسكاليد مظهرًا رياضيًا لأول مرة مع شبك شبكي أسود وحواف خارجية من الكروم الأسود ، في حين تحافظ طرازي Luxury و Premium Luxury على مظهر Galvano اللامع المألوف ، مع إضافة طراز Platinum المزيد من الميزات الإضافية خيارات التكلفة كمعيار داخلي.

عندما قدمت كاديلاك إسكاليد في عام 1999 ، فعلت ذلك لتتحدى أمثال مرسيدس وبي إم دبليو من خلال تقديم بديل أمريكي لفخامة سيارات الدفع الرباعي. ثم انضمت سيارة فورد لينكولن وأعطتها وقتًا عصيبًا مع نافيجيتور الذي أظهر ، مع التصميم المميز للإصدار الحالي ، طراز إسكاليد المتقادم في السنوات الأخيرة.

الآن ، ردت جنرال موتورز بإسكاليد 2021 في ما يتحول إلى معركة لقب للوزن الثقيل من أجل التفوق على الطراز الأمريكي – وقد خرجت هيئة المحلفين. على الرغم من جودة نافيجيتور الحالية ، فقد رفعت إسكاليد المستوى من حيث الراحة الداخلية والتكنولوجيا على متنها ، وبطول ستة أمتار تقريبًا ، فهي بكل معنى الكلمة سيارة ليموزين.

The National

Continue Reading

اوتو كار

رولز-رويس تعلن عن طرازات “نيون نايتس” من داون ورايث وكالينان بلاك بادج

Published

on

By

دبي – وينك

 “تُعتبر نيون نايتس ثلاثية مفعمة بالحياة من سيارات رولز-رويس بلاك بادج، وقد استوحيت ألوانها من الطبيعة. طُبّق هذا الطلاء الذي طوّره فريق بيسبوك مؤخراً على طراز بلاك بادج من سيارات رايث وداون وكالينان لإضفاء طابع من الغموض والجرأة على عائلة رولز-رويس. كما استُمدّت هذه الثلاثية المحدودة من الطبيعة وتحديداً من ضفدع الشجرة الخضراء الأسترالي والشجرة المزهرة من هاواي والفراشة الاستوائية بحيث ساهمت في إضفاء ألوان أكثر جرأةً وتميّزاً على سيارات بلاك بادج لاستقطاب العملاء الذين يعشقون التميّز والاختلاف من جميع أنحاء العالم.”

سامي كولتاس، مصمّمة الألوان في فريق “بيسبوك”، رولز-رويس موتور كارز

لكلّ من يعتقد أنّ سيارات بلاك بادج من رولز-رويس تقتصر على اللون الأسود وحده، فقد أتت ألوان نيون نايتس الباهرة لتؤكّد العكس تماماً.

صُمّمت هذه الألوان في الأصل للعملاء في الولايات المتحدة، وباتت ثلاثة إصدارات إضافية من كل لون متوفرة للعملاء حول العالم، لتصبح المجموعة عبارةً عن أربع إصدارات محدودة من كل لون. تتألف المجموعة من سيارات رايث وداون وكالينان بلاك بادج ويتمتع كل منها بلون طلاء مختلف من وحي الطبيعة.

على سبيل المثال، تتّسم سيارة رايث بلاك بادج باللون الأخضر اللايم روك، وهو لون شبه لامع يتمتع به ضفدع الشجرة الخضراء الأسترالي الذي رأته خبيرة الطلاء لدى رولز-رويس، سامي كولتاس لأول مرة في رحلة قامت بها إلى تامورث، شمال سيدني. أما المقصورة الداخلية فتكتسي بجلد باللون الرمادي السكيفارو مع لمسات بالأخضر اللايم روك على شكل درزات وتطريزات.

 

علاوة على ذلك، أضيف اللون الأحمر الإيغل روك المبهر إلى طراز داون بلاك بادج من وحي أزهار أوهيا ليهوا، وهي شجرة دائمة الخضرة من هاواي، تنمو على الحمم البركانية في الجزيرة. يتميّز التصميم الداخلي بجلد فاخر باللون الرمادي السيلبي مع درزات وتطريزات باللون الأحمر الكوا.

أما بالنسبة لطراز كالينان، فقد استمدّ فريق “بيسبوك كولكتيف” الإلهام من فراشة مميّزة تُدعى ريتوس بيرياندر. يشتهر هذا النوع من الفراشات بسِمات معدنية اللون على الجناحين، ويعيش في أميركا الوسطى والجنوبية. تتجسّد روعة الجناحين بلمسات مميّزة باللون الأزرق الميرابو في تصميم كالينان. وفي المقصورة الداخلية، يتخلّل الجلد باللون الأبيض الأركتيك تفاصيل باللون الأخضر اللايم روك لإضفاء تباين دراماتيكي يلفت الأنظار.

وفي السيارات الثلاثة كلّها، تمّ تزيين اللوحة الأمامية في المقصورة المصنوعة من الألياف التقنية برسومات مذهلة. يعكس تأثير الطلاء توهّجاً شديداً بفضل تأثير النيون، ويجسّد تغيّر شكل الضوء الاصطناعي بفعل السرعة.

تم إطلاق سيارات نيون نايتس في أعقاب النجاح الباهر الذي حققه طراز بلاك بادج بعد طرح سيارات جوست ورايث وداون بألوان الباستيل في فعالية بيبل بيتش عام 2019. لاقت هذه السيارات طلباً كبيراً بحيث تم اعتماد لوحة الألوان هذه وتطويرها لإضفاء لمسة جديدة وديناميكية على طراز بلاك بادج.

وسيتم طرح ثلاثة إصدارات إضافية فقط من كل لون للعملاء حول العالم.

Continue Reading

محتوى رائج