Connect with us

أخبار سياحة

وزير جزائري: صالون السياحة الدولي كان ناجحا بكل المقاييس

Published

on

الجزائر – وينك

 أكد وزير السياحة والصناعة التقليدية،الجزائري ياسين حمادي، يوم الأحد بالجزائر العاصمة على دور تنظيم الطبعة ال 21 للصالون الدولي للسياحة والأسفار، في ابراز المقومات السياحية المتنوعة التي تزخر بها الجزائر و استغلالها في دعم التنمية الإقتصادية للبلاد.

و أوضح الوزير خلال اشرافه على حفل اختتام الصالون الدولي للسياحة والأسفار الذي دام أربعة أيام ,أن هذه التظاهرة تعد “فرصة هامة لفتح صفحة جديدة في تاريخ السياحة الجزائرية, و جعلها تساهم في التنمية الاقتصادية بامتياز, وفق النهج الذي خطه رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون للرقي بهذا القطاع وايلائه الدور المنوط به ,في ظل الجزائر الجديدة”.

و أبرز الوزير أن هذا النهج قد كرسه مخطط عمل الحكومة من خلال ايلاء السياحة المكانة التي تليق بها لتساهم في النهوض بالإقتصاد الوطني مشيدا بالمناسبة, بمستوى تنظيم الصالون الذي تميز ب “حركية ونشاط” من خلال ابراز زخم الثقافة السياحية التي تتوفر عليها الجزائر


و ذكر في هذا الإطار بمدى اهتمام المواطن الجزائري بالسياحة الداخلية, وهذا ما اكدته الأعداد الهائلة للزائرين, والذي تجاوز 80 ألف زائرا خلال أربعة أيام إلى جانب أكثر من 300 عارض وطني, و 240 فضاء, و كذا مشاركة 31 دولة, بالإضافة إلى الزوار الأجانب من إعلاميين ومتعاملين.

كما أثمرت اللقاءات -على حد تعبير الوزير – بين المتعاملين الاجانب والمحليين في هذا الصالون بالتوقيع على العديد من الاتفاقيات التجارية, لا سيما في استغلال الهياكل السياحية بمختلف اصنافها.

و في هذا الإطار وقعت اتفاقيات بين الديوان الوطني للسياحة والأسفار ومتعاملين من ايطاليا وفرنسا, لجلب السواح من البلدين لزيارة الجزائر وتبادل الخبرات والتجارب بينهما.

و من جهة أخرى, تم توزيع الجوائز على عدة مشاركين في التظاهرة نظير ابداعهم في عرض منتوجاتهم ومساهمتهم في الترويج للسياحة الجزائرية حيث تحصل على جائزة أفضل عرض سياحي “مؤسسة غولدلن توليب” وأحسن جناح سياحي “الطاسيلي ناجر والأهقار” فيما عادت جائزة أحسن مساهمة شبابية لمؤسسة “أوسايل ايريس”.

و على هامش هذا اللقاء نظم أيضا منتدى حول دور الإعلام في الترويج للوجهة الجزائر وابراز مساهمته في التنمية الإقتصادية.

Advertisement
Click to comment

You must be logged in to post a comment Login

Leave a Reply

أخبار سياحة

اطلاق روزنامة فعاليات شتاء جازان المتنوع سياحياً وترفيهياً تشهدها المحافظات الجبلية والساحلية

Published

on

 

 

 

جازان –  وينك – السعودية

أطلقت اللجنة المنظمة على مهرجان شتاء جازان 2023 روزنامة الفعاليات التي سيتم تنفيذها خلال النسخة الحالية من شتاء جازان، والتي تحتوي على عشرات الفعاليات في مختلف محافظات المنطقة، تستهدف كل فئات المجتمع وتركز على استغلال المقومات التي تتمتع بها المنطقة والتنوع الجغرافي الكبير الذي يحتم الوجود والتنوع في الفعاليات المنفذة.

وأكد المشرف العام على شتاء جازان أمين منطقة جازان المهندس يحيى الغزواني ان الفعاليات التي ستشهدها المنطقة من خلال شتاء جازان ستشمل معظم المحافظات وروعيت فيها مختلف البيئات التي تحتضنها منطقة جازان

وأشار الغزواني الى اهتمام ومتابعة سمو أمير منطقة جازان الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز آل سعود ونائبه الأمير محمد بن عبد العزيز بن محمد بن عبد العزيز بمهرجان شتاء جازان، ومتابعتهما اللحظية لأعمال اللجان العاملة بالمهرجان.

وبين انه سيتم تنظيم المسابقات الرياضية والسينما الخارجية في الشاطئ الرملي ، وتقديم عربات البيع من قبل ريادي ورياديات الأعمال في الكورنيش الشمالي، وسيتم تنظيم حفلات شاطئية وخيمة التسوق في الكورنيش الجنوبي، فيما يحتضن وسط البلد عدة فعاليات عبر برامج شعبية ومواهب الشباب والفتيات في الفن التشكيلي ، وتحتفي القلعة بزوارها عبر جلسات طربية ، فضلًا عن العديد من الفعاليات والبرامج الأخرى

يُذكر أن مهرجان شتاء جازان ينطلق خلال العام الحالي في 12 يناير الى مارس ويتضمن عددًا من الفعاليات النوعية التي تشمل جميع محافظات منطقة جازان.

Continue Reading

أخبار سياحة

استأنف رحلات الخطوط القطرية الى الطائف يناير المقبل 2023

Published

on

 

 

الطائف – وينك – السعودية

 

أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن استئناف رحلاتها الى الطائف اعتباراً من 3 يناير 2023 بواقع 3 رحلات أسبوعيّاً، أيام السبت والثلاثاء والخميس، لتصبح الوجهة السادسة لها في المملكة.

وأشارت إلى أن استئناف الرحلات إلى الطائف يعد جزءاً من الجهود المستمرة التي تبذلها لتوسيع خدماتها في المملكة وتوفير المزيد من خيارات سفر سلسة ومتعددة.

وأكدت الخطوط القطرية أن المسافرين سيتمكنون من الحصول على أفضل خيارات السفر إلى شبكة وجهاتها الناقلة في آسيا، وإفريقيا وأوروبا والأمريكيتين.

وأضافت أن الرحلة الأولى ستغادر من مطار حمد عند الساعة 07:40، وتصل إلى مطار الطائف عند الساعة 10:10. بينما ستغادر من مطار الطائف عند الساعة 11:10، وتصل إلى مطار حمد عند الساعة 13:20.

يذكر أن الخطوط القطرية تشغل حالياً رحلتين يومياً إلى الرياض ومثلهما للمدينة المنورة، وأربع إلى جدة، مقابل خمس يومياً إلى الدمام، بالإضافة إلى رحلة الى القصيم

Continue Reading

أخبار سياحة

قادة السياحة في العالم يلتقون في القمة العالمية لمجلس السفر والسياحة بالسعودية لرسم مستقبل القطاع السياحي

Published

on

 

 

الرياض – وينك

يجتمع نخبة من خبراء السياحة في العالم من القطاعين العام والخاص، بالرياض خلال الفترة من يوم الإثنين 28 نوفمبر وحتى 1 ديسمبر،لحضور القمة العالمية للمجلس العالمي للسفر والسياحة (WTTC) في نسختها الثانية والعشرين، والتي تناقش سبل مساهمة قطاع السفر والسياحة في تنمية الاقتصاد واستدامته، وفي استحداث فرص عمل جديدة تساهم في تنمية المجتمعات.

وتحت شعار “السفر من أجل مستقبلٍ أفضل”، تلتقي وفود القمة في جلساتٍ متعددة، يناقشون خلالها سبل التعاون الاستراتيجي في قطاع السفر، وتعزيز قدرته على مواجهة مختلف التحديات المستقبلية.

وتشهد القمّة حضور عدد من كبار المسؤولين في قطاع السفر والسياحة حول العالم، من بينهم وزيرة الدولة للسياحة في البرتغال ريتا ماركيز، ووزيرة الدولة للسياحة في النمسا سوزان كراوس وينكلر، ووزيرة السياحة والنقل الدولي في بربادوس ليزا كومينز، ونائب رئيس الوزراء وزير السياحة والاستثمارات والطيران في جزر البهاما إسحاق تشيستر كوبر.

كما سيشارك في القمّة رؤساء الشركات الفندقية الكبرى،من بينهم الرئيس التنفيذي لأكبر مجموعة فنادق في العالم،السيد أنثوني كابوانو من شركة ماريوت العالمية. والرئيس التنفيذي لشركة هيلتون، السيد كريستوفر جاي ناسيتا. والرئيس التنفيذي لشركة فنادق حياة،السيد مارك هوبلامازيان. والرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق إنتركونتيننتال، السيد كيثبار. والرئيس التنفيذي لفنادق أكور، السيد سيباستيان بازين. والرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق راديسون، السيد فيديريكو غونزاليس، وينضم إليهم المستثمرون والمنظّمات السياحية ووكلاء السفر من  مختلف دول العالم، بالإضافة إلى مشغّلي الوجهات السياحية والشركات التقنية في القطاع.
ويتضمن الحدث المرتقب عدة جلسات رئيسية وحوارية متنوعة، يشارك فيها الأمين العام السابق للأمم المتحدة بان كي مون، ورئيسة الوزراء البريطانية السابقة تيريزا ماي كمتحدثين رئيسيين في القمّة.

وفي تصريح لمعالي وزير السياحة في السعودية الأستاذ أحمد الخطيب، قال:
“إن هذه القمة تأتي في وقت جوهري وحيوي لقطاع السفر والسياحة عالميًا. لذا ما سنناقشه هنا في الرياض سيكون له تأثير كبير على قطاع السياحة والسفر في العالم، من أجل مستقبل أفضل للجميع”.

وتناقش القمة عددا من المحاور الهامة، من أبرزها الحاجة إلى تطوير قطاع السفر والسياحة وتنميته، والبحث عن عوامل جذب تحقق متطلبات السيّاح وتلبّي توقعاتهم، وتحقيق التوازن بين الاستدامة والنمو وتعزيز الابتكار.

يتوازى ذلك مع عمل المملكة من خلال استراتيجية التنمية السياحية الطموحة، والتي ترتكز على وجهات رئيسية تتبنّى مفاهيم الاستدامة من  خلال مشاريع مدعومة بالطاقة المتجددة، مثل مشروعي نيوم والبحر الأحمر.

كما تهدف القمّة لمناقشة كيفية استعادة نشاط السفر عالميًا ودعم تعافي القطاع من آثار جائحة كوفيد-19، بالإضافة إلى مناقشة القضايا السياسية والجغرافية الحالية التي تؤثر على السفر.

ويأتي انعقاد القمّة بعد أسابيع قليلة من إقامة الدورة السابعة والعشرين من مؤتمر الأطراف بشأن تغير المناخ (COP27) في شرم الشيخ بمصر، حيث ستتطرّق قمّة السفر والسياحة إلى الموازنة بين إنشاء وجهات سياحية في أجمل أماكن العالم، مع مراعاة المتطلبات البيئية.

ويسعى قطاع السفر والسياحة إلى تحسين أطر قياس الأثر البيئي من خلال الاستثمارات المستدامة التي يبلغ مجموعها 35.3 تريليون دولار في عام 2022، ويشمل ذلك دراسة أنظمة التخلّص من النفايات والبحث عن طرق إيجابية للاستفادة منها دون إحداث الضرر بالطبيعة، كما سيُناقش استخدام الوقود المستدام وتحسين أنظمة مواد الإنتاج وتقليل استخدام المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد واستبدالها بمواد صديقة للبيئة قابلة للتحلل.

وعلى صعيد استحداث الفرص الوظيفية، فإن قطاع السياحة في عدّة دول نامية يعد أحد أكبر القطاعات التي يعمل بها المواطنون، ومن المتوقع أن يستحدث القطاع حوالي 126 مليون فرصة عمل في وجهات جديده وواعدة. كذلك ستتيح القمّة للمشاركين مناقشة الأعمال لضمان مستقبل حيوي يساعد الأفراد على النمو والتطور، والبحث عن طرق تحسين البنى التحتية الجديدة لخلق فرص استثمارية في القطاع، ودعم وتدريب المجتمع للمساهمة في الاقتصاد المحلي.

كما ستناقش القمّة أحد التحديات الجوهرية، وهو مساهمة قطاع السفر في تمكين التقنيات الحديثة وتعزيز الابتكار من أجل استدامة وتطوّر القطاع، والبحث عن طرق تساعد في تحسين تجربة السفر، سواءً من طرق دفع ذكية أو مواصلات أو حجوزات لمواسم الإجازات وغيرها.
الجدير بالذكر أنّ القمة العالمية للمجلس العالمي للسفر والسياحة تعتبر أحد أكثر الأحداث تأثيرًا في قطاع السفر والسياحة في العالم، ويمكن للمشاركين أيضًا حضورها افتراضيًا من خلال التسجيل عبر الرابط: www.GlobalSummitRiyadh.com.
كما يمكن الاطلاع على برنامج القمّة العالمية من هنا

Continue Reading

محتوى رائج