Connect with us

اوتو كار

سيارة لينكون “تفهم” ما تريده: كيف يستوعب نظام SYNC أوامر السائق

نشر

في

دبي – وينك

يدعم نظام SYNC حالياً الأوامر الصوتية بأكثر من 25 لغة بفضل تعاون فريق لينكون وفورد المختص بتقنيات اللغة في ديربورن ميشيغان، كي يقدموا أبرز التقنيات المبتكرة في المجال للمستخدمين حول العالم. وتترأس الفريق إيفون جلوريا التي شاركت في ابتكار النظام منذ إطلاق SYNC 3 في المرة الأولى.

 

فقد وجدت جلوريا، المختصة في هندسة البرمجيات، من تجربتها الشخصية أن أنظمة SYNC بحاجة إلى تبسيط أكثر في الاستخدام. وصرّحت بالقول: “ليس كل الذين يستخدمون برنامجنا مهندسين… يتعين علينا ألا نجبر العميل على رؤية البرنامج من منظور ضيق لمجرد أننا طورناه لمهمة محددة. وهذا دفعني إلى دراسة كيفية استخدام الناس للحواسيب وتعلمهم للبرامج، فبدأت أفكر من منظور المستخدم بدلاً من المهندس.”

 

 

 

كيف يفهم برنامج SYNC ما أقوله؟

يحتوي نظام SYNC الذي يعمل عن طريق الأوامر الصوتية، على محرك لغة يؤدي عمل “الدماغ” في التعرف على الكلام، ويضم نموذج اللغة وبرنامج فك التشفير لتحليل الأوامر الشفهية وفهمها.

 

ويتعمق نموذج اللغة أكثر ليشمل مجموعة كبيرة من الكلمات أو الأوامر التي يتم ربطها بمهام محددة. فعلى سبيل المثال، يتم تسجيل أمر “اتصلي بجون دو” بأكثر من 25 لغة وتزويد SYNC بكتالوج كبير من الأوامر التي تتوافق مع الميزات التي تعمل عبر الأوامر الصوتية والتي يتم تسجيلها كلها ضمن نموذج اللغة.

 

أما برنامج فك التشفير، فيتعرّف على الخصائص الصوتية لكل أمر ويطابقها مع قائمة الكلمات في نموذج اللغة. وباستخدام نفس المثال، عندما يُقال “اتصلي بجون دو”، يقوم برنامج فك التشفير بتحليل خصائص الصوت المختلفة التي يتم التحدث بها في النظام، ثم يجد مجموعة مماثلة من الخصائص داخل نموذج اللغة.

 

وقال زياد شعبان، المشرف الهندسي على تطوير المنتجات في أسواق فورد المباشرة: “كانت إضافة اللغة العربية إلى نظام SYNC عام 2017 من أهم المزايا لعملاء لينكون في الشرق الأوسط. لكن تعيّن علينا مراعاة اللهجات المختلفة في المنطقة أيضاً. وبسبب تنوع اللهجات في جميع أنحاء المنطقة، تم تحديث نموذج اللغة لفهم العربية الفصحى بالإضافة إلى اللهجة الخليجية ولهجة شمال أفريقيا وبلاد الشام، وذلك لمنح البرنامج إمكانية فك تشفير أفضل للتعرف على الأوامر.”

 

تطوير البرنامج حسب احتياجات المستخدم
ساعد التطوير المستمر مهندسي تقنيات اللغة الأساسية على تحسين وظائف SYNC وتوسيعها. ومن خلال تحليلهم للطرق التي يستخدم بها العملاء نظام SYNC، استطاع المهندسون تحديد طرق تجعل النظام أكثر سهولة، إما من خلال تبسيط المهام أو تسهيل الوصول إليها.

 

ويستطيع المهندسون من خلال التشخيص والتحليلات اللاسلكية لنظام SYNC 3، الحصول على كم مستمر من البيانات المسجلة صوتياً والتي توضّح طرق استخدام العملاء لبرنامج SYNC للقيام بمهام مختلفة. ويكتشف المهندسون من خلالها الأخطاء الشائعة التي تواجه المستخدمين، فيقومون بناءً على ذلك بتبسيط المهام بدلاً من ترك المستخدم ليكتشفها بنفسه.

من جهته، قال ستيفن كوبر، مدير قسم خصائص التعرف على الصوت في برنامج SYNC 3: “تعد عملية التطوير نشاطاً لا ينتهي أبداً. فهو يبدأ بمجرد تشغيل البرنامج إلى أن يبلغ نهاية حياته التشغيلية، وذلك لأننا نسجل ملاحظات المستخدم باستمرار لإجراء التحديثات المناسبة مستقبلاً.”

 

وبفضل هذه البيانات الناتجة عن تفاعل المستخدم مع البرنامج، تم اختصار أوامر صوتية معينة، مثل الملاحة خلال التنقل، من عدة خطوات إلى خطوة واحدة. ويتم الآن تنفيذ أكثر من 80 إلى 85 في المئة من الأوامر الصوتية بخطوة واحدة، بفضل جهود فريق تقنيات اللغة الأساسية.

 

مستقبل الأوامر الصوتية

مع تقدم التكنولوجيا وتطورها وانخفاض عدد الأزرار أو إزالتها تماماً، سيكون لتقنيات الأوامر الصوتية دور أكبر في تجربة القيادة من دور الشاشات الكبيرة والأكثر انتشاراً في سيارات لينكون المستقبلية.

وتابع شعبان: “هناك مجال غير محدود لتطوير التقنيات الموجودة داخل السيارة، خاصة مع ازدياد عدد السيارات التي أصبحت متصلة. وبالنظر إلى بداية برنامج SYNC ومدى تطوره اليوم، يمكننا أن نتطلع لاتصال سيارات لينكون المستقبلية وقدرتها على فهم ما يجب أن تفعله بدقة عبر أمر صوتي بسيط.”

 

ويعتقد فريق تقنيات اللغة الأساسية أن الخطوة القادمة ستكون القدرة على التفاعل بشكل طبيعي مع النظام، بدلاً من الالتزام بمجموعة محدودة من الأوامر. وتعد كلمات التنبيه أو العبارات التي تنبّه النظام إلى ملاحظة أمر ما الشيء الذي يرغب الفريق بدمج في أنظمة SYNC المستقبلية.

اوتو كار

لينكون نافيجيتور وأفياتور وكورسير تتصدّر تصنيفات “موتور تريند” للسيارات الفاخرة

نشر

في

دبي – وينك

تلقّت سيارات لينكون أفياتور ونافيجيتور وكورسير تقييمات استثنائية ضمن تصنيفات السيارات الفاخرة والجديدة كلياً التي تجريها مجلة “موتور تريند” (Motor Trend).

فقد حصلت نافيجيتور على المرتبة الأولى في فئتها بنتيجة 8.3، وهي سيارة الدفع الرباعي الرائدة من لينكون والتي تجمع بين الفخامة العصرية والتقنيات المتطورة، وترتقي بتجربة رحلات العائلة إلى مستويات لم يسبق لها مثيل. ويعتبر هذا التصنيف لسيارة نافيجيتور برهاناً جديداً على مزاياها المذهلة والتي أكسبتها جائزة APEAL لأفضل سيارة دفع رباعي من JD Power للعام الثالث على التوالي.

وحصلت أفياتور، سيارة الدفع الرباعي الفاخرة والتي تضم ثلاثة صفوف من المقاعد، على المرتبة الأولى في فئتها بنتيجة 8.41. وتُعدّ تقنيات أفياتور المتطورة والتي تسمح للسيارة بالانخفاض لاستقبالك ومسح الطريق أمامك لمراقبة المساحات غير المستوية والمطبّات، إضافة إلى ناقل الحركة الذي يجمع بين القوة والثبات لرحلة في غاية السلاسة والهدوء، من أبرز العوامل التي ساهمت بمنح السيارة هذا التصنيف الرفيع. وقد أطلقت سيارة الدفع الرباعي الفاخرة في المنطقة مطلع العام الجاري، وسجلت أعلى نسبة مبيعات لعلامة لينكون في شهر يونيو الماضي الذي شهد أفضل مبيعات شهرية لها على الإطلاق.

وبينما احتلت سيارة فولفو XC60 المرتبة الأولى في فئة سيارات الدفع الرباعي ذات الحجم الصغير، برصيد 8، استحوذت لينكون كورسير على المركز الثاني بنتيجة 7.9. وتُعدّ كورسير مثالاً رائعاً للأناقة العصرية والأداء الذي يتسم بالانسيابية، لتعزّز بذلك تشكيلة لينكون من سيارات الدفع الرباعي الفاخرة. وكانت السيارة ذات المقصورة الواسعة والصفّين من المقاعد، قد طرحت في أسواق المنطقة مؤخراً وسرعان ما انضمّت إلى أفياتور في تحقيق رقم قياسي للمبيعات الشهرية في الشرق الأوسط خلال يونيو الماضي.

وتبرز سيارة لينكون كورسير الجديدة كلياً في فئة السيارات الصغيرة الفخمة بفضل محركها القوي سعة 2.0 ليتر والمدعوم بشاحن توربيني يفوق في قوّته العديد من محركات الطرازات المنافسة، إضافةً إلى مجموعة كبيرة من وسائل الراحة التي توجد عادةً في السيارات الكبيرة فقط. وتمتاز كورسير أيضاً بخاصية المكابح تلقائية التفعيل، وينتج محركها التوربيني سعة 2.0 لتر قوة 245 حصاناً و373 نيوتن متر من عزم الدوران، وهو يتوافق مع ناقل الحركة التلقائي الجديد بثماني سرعات، ليُكملا تجربة القيادة الهادئة والمريحة والمقصورة الداخلية الفاخرة.

الجدير بالذكر أنّ تصنيفات “موتور تريند” للسيارات الفاخرة تحدّد معاييرها بناءً على الاحتياجات المختلفة للمشترين في فئات المركبات المختلفة حسب مقياس من واحد إلى عشرة، مع الأخذ في الاعتبار أنّ التصميم القياسي لا يناسب جميع العملاء نظراً إلى اختلاف أولوياتهم واحتياجاتهم.

وتأتي التصنيفات الجديدة ضمن جوائز “موتور تريند” للسيارات والشاحنات وسيارات الدفع الرباعي للعام، وتستخدم نظام تصنيف المُلكيّة (ownership)، كما تتحقق من الاحتياجات المختلفة للعملاء وما يبحث عنه المشترون في السيارة عبر مختلف فئات المركبات.

هذا وشهدت مبيعات لينكون في جميع أنحاء الشرق الأوسط ارتفاعاً قياسياً خلال شهر يونيو بلغت نسبته 36% مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي. وساهمت في تحقيق هذه الأرقام المذهلة كذلك سيارة الدفع الرباعي الكبيرة والفاخرة أفياتور، التي سجلت أفضل مبيعات شهرية لها على الإطلاق، في حين تستمر كورسير الجديدة كلياً في استقطاب المزيد من العملاء.

متابعة القراءة

اوتو كار

جاي تشانغ رئيساً تنفيذياً للتوسع العالمي لعلامة جينيسيس

نشر

في

دبي – وينك

أعلنت مجموعة “هيونداي موتور” عن تعيين جايهون (جاي) تشانغ، نائب الرئيس التنفيذي، رئيساً تنفيذياً للتوسع العالمي لعلامة جينيسيس للسيارات الفارهة. وسيقوم بتولي مسؤولياته بقيادة وإدارة التوسع العالمي لعلامة جينيسيس ابتداءً من 1 أغسطس 2020.

يمتلك السيد تشانغ خبرة ومعرفة واسعة في مجال تخصصه في مجموعة “هيونداي موتور”، فقد شغل العديد من المناصب الهامة في العديد من الأقسام التي ساهمت في نمو الأعمال كقسم إدارة التخطيط والتطوير، وتجربة العملاء، ودعم العمليات التجارية، وإدارة الأعمال والعاملين في كوريا. كما إن توليه هذه المناصب وخبرته الواسعة في مجالات تجربة العملاء وإدارة النمو والجودة الاستراتيجية ستساهم في قيادته المرحلة القادمة من النمو والازدهار لعلامة جينيسيس بشكل فريد.

وذكرت مجموعة “هيونداي موتورز” أن السيد تشانغ في منصبه الجديد، سيقود عملية توسع العلامة من خلال زيادة المبيعات والوعي بعلامة جينيسيس في جميع أنحاء العالم؛ لتتميز بحضورها المهيب في سوق السيارات الفاخرة.

وأضافت المجموعة أن هذا التعيين يأتي بعد ترقية السيد يونغ وولي (ويليام) إلى منصب المدير التنفيذي في شركة الاتصالات التسويقية العالمية Innocean”” نظراً لخبرة السيد لي السابقة كمدير تنفيذي مؤسس لشركة Innocean Worldwide America””، والذي سيتقلد مهام منصبه الجديد اعتباراً من أغسطس 2020.

متابعة القراءة

اوتو كار

سيارات جينيسيس في المركز الأول للسنة الرابعة على التوالي

نشر

في

دبي – وينك

حازت العلامة التجارية الكورية الفاخرة جينيسيس، وللسنة الرابعة على التوالي، على المرتبة الأولى بين جميع العلامات العملاقة لصناعة السيارات الأكثر فخامة، في أحدث دراسة قامت بها لجنة عالمية متخصصة في دراسات صناعة وإنتاج السيارات الفاخرة في الولايات المتحدة الأمريكية. جاء ذلك في إطار دراسة الجودة الأولية ل (جي دي باور 2020 الولايات المتحدة) والتي تهدف إلى وضع تصنيف لشركات صناعة السيارات يتعلق بنسبة المشاكل بين كل مائة سيارة مباعة.

وأوضحت الدراسة التي اعتمدت في نتائجها ردود فعل مالكي سيارات جينيسيس، أن سيارات جينيسيس تمتعت بأقل ردود فعل سلبية وأقل من 17 مشكلة لكل 100 مركبة بالمقارنة مع ثاني أفضل علامة تجارية فاخرة، وأقل من 24 مشكلة بالمقارنة مع مستخدمي السيارات الجديدة موديل 2020 بشكل عام والذين شاركوا في تقييم جي دي باور.

تم تصنيف سيارة جينيسيس طراز G70 لعام 2020 في المرتبة الأولى من السيارات الفاخرة، وذلك للسنة الثانية على التوالي. كما سجلت أقل من 32 مشكلة لكل 100 مركبة بالمقارنة مع ثاني أفضل علامة تجارية فاخرة، وأقل من 45 مشكلة بالمقارنة مع متوسط قطاع السيارات الفاخرة.

إحتلت السيارة G80 موديل عام 2020، خلال العام الأخير من إنتاجها، على المرتبة الثانية من بين قطاع السيارات الفاخرة متوسطة الحجم بتسجيلها أقل من 164 مشكلة لكل 100 مركبة بالمقارنة مع متوسط القطاع الذي يقف عند 177 مشكلة.

 

تعمل دراسة جي دي باور السنوية للجودة الأولية (أي كيو اس) كمعيار صناعي لجودة السيارات الجديدة التي يتم اختبارها خلال الـ 90 يومًا الأولى من بيعها. واعتمد التقييم عام 2020 على ردود فعل مالكي ومستأجري السيارات الجديدة موديل 2020. وصممت الدراسة لتزويد الشركات المُصنعة بالمعلومات اللازمة للحد من المشاكل وتحسين المنتج.

Genesis Car 2 

 

 

 Genesis Car 1

متابعة القراءة

محتوى رائج